معهد فتيات جرجا الاعدادى

معهد فتيات جرجا الاعدادى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
اجمل التهانى مقدمه للزميله دنيا عبد العال عبدالله المدرسه بالمعهد لاختيارها المدرسه المثاليه ونتمنى لها دوام التقدم والتوفيق
اهلا وسهلا بكم فى الموقع الرسمى لمعهد فتيات جرجا الاعدادى

ارق التهانى مقدمه من اسره المعهد للاستاذ محمد زكريا طربوش على افتتاحه لشركه لينك لخدمات الكمبيوتر والمحمول جرجا شارع فاروق بجوار مدرسه الاميرى ونتمنى له دوام التقدم والتوفيق

اجمل المواقع الاسلاميه فى (اسره الحاسب الالى)

شاطر | 
 

 خلفاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى عاطف المصرى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 179
تاريخ التسجيل : 19/06/2009

مُساهمةموضوع: خلفاء   الإثنين مايو 10, 2010 2:02 am

محمد الفاتح
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* محمد بن مراد بن محمد بايزيد .
* ولد فى أدرنة عام 836هـ - 1432 هـ .
* اشتهر بالفاتح لفتحه القسطنطينية وأطلق عليه الأوربيون : " السيد العظيم " .
* أبوه مراد الثانى من السلاطين العثمانيين المجاهدين .
* تعلم محمد الفاتح على يد العالم الشيخ أحمد بن إسماعيل الكورانى أحد علماء عصره آنذاك والذى حفظه القرآن وعلمه الفقه والحديث .
* أتقن عديدًا من اللغات كالعربية والفارسية والسلافية واللاتينية والإغريقية والإيطالية مما سهل له التعامل مع الشعوب المختلفة .
* اهتم أبوه بتنشئته العسكرية فعلمه ركوب الخيل والرمى والضرب بالسيف وكان يشركه معه فى المعارك .
* بويع بالخلافة بعد وفاة أبيه عام 855 هـ وهو فى التاسعة عشرة من عمره .
* كان حريصاُ على نشر الإسلام فى كل ركن من أركان المعمورة .
* كان يحلم بفتح القسطنطينية لينال بشرى النبى ( صلى الله عليه وسلم ) : " لتفتحن القسطنطينية فلنعم الأمير أميرها ولنعم الجيش ذلك الجيش " .
* جهز الفاتح جيشًا ضخمًا لفتح المدينة وحاصرها فى 5/4/857 هـ وطال الحصار بسبب الإمدادات التى تأتى الروم من ميناء القرن الذهبى ولما حاول الفاتح دخول الخليج أغلقه الروم بسلسلة غليظة جدًا ففكر فى نقل السفن برًا من ميناء البسفور إلى ميناء القرن الذهبى فمهد طريقًا سريًا طوله 7 كم وقطع الأشجار وصنع ألواحًا خشبية ودهنها بالزيت ليسهر عبور السفن عليها وقد كان .
* بنى الفاتح قلعة ضخمة أمام سور المدينة وأكثر ارتفاعًا من السور ليطلق منه القذائف .
* أرسل الفاتح إلى الإمبراطور ليسلم فرفض فهاجم الفاتح المدينة وفتحها فى 29/5/857 هـ الموافق 1453 م .
* أوصى جنوده بحسن معاملة سكان المدينة ودخل كنيسة أيا صوفيا وحولها إلى مسجد وصلى فيها ركعتى شكر وأطلق على المدينة اسم : إسلام بول أى مدينة الإسلام .
* سمح لسكان المدينة بإقامة شعائرهم وأمنهم على كنائسهم وأعطاهم حق اختيار بطريرك لهم وأعطاهم حق القضاء فى كل القضايا التى تخصهم .
* فتح بلاد الصرب وبلاد المورة وألبانيا والبوسنة والهرسك ثم حارب المجر وضم الجزر اليونانية وأوترانتو والآفاق .
* كان يهتم بأحوال المسلمين ويحسن إلى فقرائهم فأرسل إلى أمير مكة 7000 فلورى ( العملة التركية آنذاك ) ليوزعها على أهل مكة والمدينة .
* أنشأ مؤسسة علمية كبرى فى إسلام بول وأنشأ مدرسة أيا صوفيا كما أنشأ مستشفى تعليميًا يتمرن فيه طلاب الطب وأدخل المياه إلى المدن عبر القناطر .
* أسس أول مكتبة فى إسلام بول لحفظ التراث الإسلامى وأنشأ المساجد والمبانى والطرق والجسور والمعاهد العلمية والأسواق .
* حاول الفاتح فتح مدينة رومية ليحقق البشرى الثانية لرسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) فوصل بجيشه إلى أوترانتوا وفتحها ثم بدأ فى الإعداد لفتح رومية .
* مات رحمه الله وسط جيشه وهو فى الطريق إلى رومية وذلك فى 25 إبريل 1481 م - 885 هـ وعمره 49 سنة ودفن فى .

الوليد بن عبدالملك
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* الوليد بن عبدالملك بن مروان بن الحكم بن أبى العاص .
* كنيته أبو العباس .
* ولد فى هـ .
* بويع له بالخلافة سنة 86 هـ .
* كان ينتقى ولاته وقواده ومنهم عمر بن عبدالعزيز على مكة والمدينة وقتيبة بن مسلم وطارق بن زياد ومحمد بن القاسم .
* قالوا أنه أشبه عمر بن الخطاب فى أيامه وكلامه وفتوحاته .
* راعى اليتامى وملجأ العجزة والمساكين .
* بنى الجامع الأموى بدمشق .
* جدد المسجد الحرام والمسجد النبوى وجامع عمرو بن العاص بمصر .
* فتحت فى عهده الأندلس وخوارزم وبخارى والصين وسمرقند وسردانية وبعض من أذربيجان وجزر منورقة وميورقة من بحر الروم وغيرها .
* كان يختم القرآن فى ثلاثة أيام .
* أول من حمل الطعام إلى المساجد .
* كان يهتم بالصحة ولما سمع أن هواء دمشق ينفع المجذومين أسس هناك ملجأ للمجذومين لا تزال آثاره باقية حتى الآن .
* أول من أنار الطرقات .
* أول من وضع علامة الأميال فى الطرقات .
* أول من حفر الآبار من الشام إلى المدينة ومن المدينة إلى مكة .
* توفى فى سنة هـ .

سليمان بن عبدالملك
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* سليمان بن عبدالملك بن مروان بن الحكم بن أبى العاص .
* كنيته أبو أيوب .
* ولد فى سنة هـ .
* ولى الخلافة سنة 96 هـ .
* كان طويلاً فصيحًا أديبًا خطيبًا يحب العدل والسخاء والغزو .
* من خطبه الموجزة : " أيها الناس ، اتخذوا كتاب الله إمامًا وارضوا به حكمًا واجعلوه لكم قائدًا فإنه ناسخ لما قبله ولن ينسخه كتاب بعده .
* كان وزيره عمر بن عبدالعزيز .
* فتحت فى عهده مدن الصقالية وجرجان وطبرستان وبقية مدن الأندلس وحاول فتح القسطنطينية .
* سأل يومًا أبا حازم الزاهد فقال له : كيف القدوم على الله تعالى ؟ قال : أما المحسن فكالغائب يقدم على أهله مسرورًا وأما المسىء فكالعبد الآبق يعود إلى مولاه محزونًا قال سليمان : فما بالنا نكره الموت ؟ قال : لأنكم خربتم آخرتكم وعمرتم دنياكم فكرهتم النقلة من العمارة للخراب .
* مرض بالحمى أثناء حصار القسطنطينية فأقسم ألا يعود إلى مقر الخلافة حتى تفتح القسطنطينية أو يموت حيث هو واستشار رجاء بن حيوة الوزير الصالح فى تولية عمر بن عبدالعزيز من بعده وأن يجعل يزيد بن عبدالملك من بعد عمر فأقره وبايع المسلمون على ذلك ثم مات سليمان سنة هـ .

عمر بن عبدالعزيز
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* عمر بن عبدالعزيز بن مروان بن الحكم بن أبى العاص .
* كنيته أبو حفص .
* ولد فى حلوان بمصر سنة 61 .
* أمه ليلى بنت عاصم بن عمر بن الخطاب .
* تابعى جليل روى عن أنس بن مالك وسعيد بن المسيب وغيرهما .
* ضربته دابة فى جبهته وهو غلام فجعل أبوه يمسح الدم عنه ويقول إن كنت أشج بنى مروان إنك لسعيد ، وذلك لأن سيدنا عمر بن الخطاب كان يقول : من ولدى رجل بوجهه شجة يملأ الأرض عدلاً .
* بويع بالخلافة بعد موت ابن عمه سليمان بن عبدالملك سنة 99 هـ .
* كان شديد التنعم فترك كل النعيم والمتاع بعد توليته الخلافة فصار يلبس الغليظ ويأكل الغليظ .
* حدثت زوجته أنه يكون فى الفراش فيتذكر الآخرة فينتفض كما ينتفض العصفور فى الماء ويجلس ويبكى فتقول زوجته : يا ليت بيننا وبين الخلافة بعد المشرقين .
* أنهى حصار القسطنطينية لما رأى من اشتداد الحال على المسلمين بعد طول حصار .
* ولى على البلاد والقضاء خيرة الخلق وقتها كالحسن البصرى والفزارى وإياس بن معاوية والشعبى وغيرهم .
* كان شديد المحاسبة لولاته فعزل الجراح الحكمى لأنه أخذ الجزية ممن أسلم من الكفار لأنه علم أنهم أسلموا فرارًا عنها .
* بعد عودته من دفن سليمان ومبايعته بالخلافة رؤى حزينًا مغتمًا فلما سأله مولاه قال : لمثل ما أنا فيه فليغتم ليس لأحد من الأمة إلا وأنا أريد أن أوصل إليه حقه غير كاتب إلى فيه ولا طلبه منى .
* قال الصحابى الجليل أنس بن مالك ( رضى الله عنه ) : " ما صليت وراء إمام قط أشبه بصلاة رسول الله ( ( صلى الله عليه وسلم ) من هذا الفتى حيث كان على المدينة ، كان يتم الركوع والسجود ويخفف القيام والقراءة .
* قال مجاهد : أتينا عمر نعلمه فما برحنا حتى تعلمنا منه .
* قال سفيان الثورى : الخلفاء خمسة : أبو بكر وعمر وعثمان وعلى وعمر بن عبدالعزيز .
* أجمع العلماء على أنه أحد الخلفاء الراشدين الآئمة المهديين .
* دخل ذات ليلة المسجد ومعه حراسه فكاد يقع على رجل جالس فقال الرجل : أأعمى أنت ؟ فقال له عمر : لا ، فهم الحراس به فمنعهم عمر وقال : سألنى فأجبته .
* أعطى الفقراء وزوج الشباب وقضى عن المدينة وامتلأت خزائن بيت مال المسلمين ولم يجدوا فقيرًا يعطونه .
* تعلم على مشايخ قريش وتجنب شبانهم وتأدب بأدبهم واشتهر ذكره فلما مات أبوه أخذه عمه عبدالملك فخلطه بولده وقدمه على كثير منهم وزوجه بابنته فاطمة .
* دس له مولاه السم بتحريض من بنى أمية لعلمهم أنه لن يعهد بالخلافة إلا لمن يصلح .
* سمعوه يقول وهو يحتضر : أهلاً بهذه الوجوه ليست وجوه إنس ولا جان ثم قرأ : { تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوًا فى الأرض ولا فسادًا والعاقبة للمتقين } ثم قبض ( رضى الله عنه ) سنة هـ .

أبو جعفر المنصور
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* عبدالله بن محمد بن على بن عبدالله بن عباس .
* كنيته أبو جعفر ولقبه المنصور .
* ولد فى سنة 95هـ .
* بويع له بالخلافة سنة 136 هـ .
* كان أسمر نحيفًا خفيف العارضين وقورًا كامل العقل حازمًا فقيه النفس فصيحًا بليغًا خطيبًا يحب العلم والأدب .
* كان يجعل أول نهاره لأعمال الخلافة ثم يجلس مع أهل بيته بين بعد العصر وبعد العشاء ينظر فى الكتب والرسائل الآتية من الثغور فإذا مضى ثلث الليل قام إلى فراشه فإذا مضى الثلث قام فتوضأ وصلى حتى يطلع الفجر فيخرج للناس فيصلى ثم يدخل إيواءه .
* من أقواله : " ما أحوجنى أن يكون على بابى أربعة نفر ، قاض لا تأخذه فى الله لومة لائم ، وصاحب شرطة ينصف الضعيف من القوى ، وصاحب خراج لا يظلم الرعية ، ثم عض أصبعه وتأوه فقيل من هو يا أمير المؤمنين ؟ قال : صاحب بريد يكتب إلى هؤلاء على الصحة .
* كان عصره عصر ازدهار العلم .
* عاصر الإمام مالك وأبا حنيفة والأوزاعى وسفيان الثورى وابن جريج وحماد وابن اسحاق وكتب كل منهم مصنفًا مشهورًا لا تزال قيمته رفيعة حتى الآن .
* ابتدىء من عصره تدوين العلوم وتبويبها .
* أول خليفة ترجمت له الكتب السريانية والأعجمية مثل كليلة ودمنة وإقليدس وغيرها .
* لم ير فى داره لهو ولا ما يشبهه ولم يعرف عنه إلا الجد .
* كان يرقع ثوبه ويلبس القميص الخشن .
* قال عنه يزيد بن عمر بن أبى هبرة : ما رأيت رجلاً فى حرب أو سلم أمكر ولا أنكر ولا أشد تيقظًا من المنصور .
* كثر الخارجون عليه حتى انشغل بردعهم عن الفتوحات فلم يفتح فى عهده إلا طبرستان .
* وسع المسجد الحرام .
* حج وأغدق على الناس الأموال ذات عام فسمى بعام الخصب .
* كان يستمع إلى النصح والوعظ .
* توفى فى سنة 158 هـ .
المهدى
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* محمد بن عبدالله بن محمد بن على بن عبد الله بن عباس .
* كنيته أبو عبيد الله ولقبه المهدى .
* ولد فى سنة 127 هـ .
* أبوه أبو جعفر المنصور .
* بويع له بالخلافة سنة 158 هـ .
* كان أميرًا من قبل أبيه على طبرستان .
* ابنه هارون الرشيد .
* تتبع الزنادقة والقائلين بالتناسخ حتى قضى عليهم وأمر بكتابة كتبه فى الرد عليهم .
* وسع المسجد الحرام وزاد فيه .
* جدد الأميال وحفر الآبار .
* أمر باتخاذ المصانع .
* عمر الطريق إلى مكة وبنى فيها القصور الواسعة .
* أمن الطرق .
* سير البريد من العراق إلى الحجاز ومن اليمن إلى مكة إلى الحضرة وخصص له إبلاً وبغالاً لا تحصى .
* جعل المنابر قصيرة على مقدار منبر رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) .
* أرسل ابنه هارون الرشيد لغزو الروم فهزموهم حتى وصل إلى القسطنطينية .
* من زهاد عصره إبراهيم بن أدهم وداود الطائى ومن العلماء الخليل بن أحمد وسفيان الثورى ومن الشعراء بشار بن برد .
* كان مثالاً للسماحة وقدوة فى مكارم الأخلاق .
* كان يمر ليلاً بنفسه ليطمئن على رعيته فسمع أعرابية على سفر تشتكى الفقر وقلة العيال فساعدها وأمر من يوصلها لمكانها .
* اعترضته امرأة فقالت : يا عصبة رسول الله ، انظروا فى حاجتى فقال : اقضوا حاجتها وصلوها بعشرة آلاف درهم فإنى ما سمعت أحدًا خاطبنى بهذا .
* توفى فى سنة هـ .

هارون الرشيد
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* هارون بن محمد بن عبدالله بن محمد بن على بن عبدالله بن عباس .
* كنيته أبو جعفر ولقبه الرشيد .
* ولد فى الرى سنة 145 هـ .
* رأى رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) فى المنام قبل توليه الخلافة فقال له : إن هذا الأمر صائر إليك فاغز وحج ووسع على أهل الحرمين فقام فغزا الروم وحج وفرق على أهل الحرمين أموالاً كثيرة .
* تولى الخلافة سنة 170 هـ والتى مات فيها الخليفة الهادى وولد فيها ابنه الخليفة المأمون فصارت ليلة قيام خليفة وموت خليفة وولادة خليفة .
* كان إذا حج حج معه مائة من الفقهاء وأبنائهم وإذا لم يحج أحج ثلاثمائة على نفقته .
* كان يغزو سنة ويحج سنة وفى ذلك قال الشاعر :
فمن يطلب لقاءك أو يرده ففى الحرمين أو أقصى الثغور
ففى أرض العدو على طمر 1 وفى البلد المحرم فوق كور
* كان أبيض طويلاً مليحًا فصيحًا يحب العلم والأدب .
* كان مولعًا باحترام العلماء حتى إنه عندما سمع بموت ابن المبارك جلس للعزاء فيه عن أهله وأمر الأعيان والأمراء أن يعزوه .
* كان يصلى كل يوم مائة ركعة ويتصدق بألف درهم .
* كان يقتص ممن يقول بخلق القرآن .
* كان واليًا على المغرب وأذربيجان وأرمينية .
* افترى عليه القصاصون وأصحاب الروايات الكاذبة أنه كان يفعل المحرمات ومجلسه مجلس لهو ومجون وشراب .
* كان ابن السماك يعظه يومًا فاستسقى الرشيد ( أى طلب الماء ) فقال له ابن السماك : لو منعت هذه الشربة بكم تشتريها ؟ قال بنصف ملكى ، قال : اشرب هنأك الله بها ، فلما شرب قال : لو منعت خروجها بماذا كنت تشترى خروجها ؟ قال : بملكى ، قال : إن ملكًا قيمته كذا وكذا لجدير ألا ينافس فيه فبكى الرشيد .
* من علماء عصره : مالك والليث بن سعد والقاضى أبو يوسف والكسائى والشيبانى وصعصعة بن سلام والفضيل بن عياض وسفيان الثورى وغيرهم .
* نقل عن الفرس الكرة والصولجان ورمى النشاب والشطرنج .
* أول من جعل للمغنيين مراتب وطبقات يعرفون بها .
* أرسل إليه ملك الروم يهدده فبعث إليه هارون أن قد قرأت كتابك والجواب ما ترى لا ما تسمع ، وسار إليه وفتح مدينة هرقل فى غزوة .
* افتدى كل مسلم أسير فى أيدى الروم .
* سار نحو خراسان للغزو فوصل طوس ومرض بها ومات سنة 193 هـ .

المعتصم
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
* محمد بن هارون بن محمد بن عبدالله بن محمد بن على بن عبدالله بن عباس .
* كنيته أبو إسحاق ولقبه المعتصم بالله .
* ولد سنة 178 هـ .
* كان يقال له المثمن لأنه ولد سنة 78 هـ وهو ثامن الخلفاء العباسيين وثامن ولد العباس وثامن أولاد الرشيد وتولى الخلافة سنة 218 هـ واستمر فى ملكه ثمانى سنين وثمانية أشهر وثمانية أيام ، وعاش ثمانية وأربعين سنة وفتح ثمانية فتوح وأسر ثمانية ملوك وخلف ثمانية أولاد وثمان إناث .
* استخدم خمسين ألف جندى تركمانى لحراسته .
* طيب الأخلاق سديد الرأى قويًا ذا نجدة وهمة .
* بلغه أن امرأة هاشمية صاحت وهى فى أيدى الروم وامعتصماه !! فأرسل إلى الروم جيشًا لم يماثله فيه أحد عددًا ولا عدة .
* فتح عمورية وانتزعها من الرومان .
* أسر ملك أذربيجان وملك طبرستان وملك وملك أشباصح وملك فرغان وملك تخارستان وملك الصفة وملك كابل .
* تصدق بمائة مليون درهم .
* كثر فى أيامه العمران وبنى الناس وارتفع البنيان وشيدت القصور .
* أفرد أهل كل صنعة بسوق .
* مات فى سنة 226 هـ .

القادر با لله
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* أحمد ابن إسحاق بن المقتدر .
* كنيته أبو العباس ولقبه القادر بالله .
* ولد فى سنة 336 هـ .
* آخر الخلفاء العباسيين .
* ولى الخلافة سنة 381 هـ .
* كان حازمًا مطاعًا حليمًا كريمًا .
* كان يهابه الترك والديلم والذين كانوا يسيطرون على الدولة .
* أحبه الناس وأطاعوه وصفا له الملك .
* مدة خلافته 41 سنة .
* وصفه ابن دحية بالإمام الزاهد العابد .
* جدد الخلافة وظهر فى عهده العرب على من سواهم .
* فتح السند والهند .
* كان يجلس كل يوم اثنين وخميس مجلسًا عامًا للناس .
* كان أبيض كث اللحية طويلها وكبيرها .
* من علماء الخلفاء .
* كان يقرأ كل جمعة فى حلقة أصحاب الحديث بحامع المهدى .
* كان يكفر المعتزلة والقائلين بخلق القرآن .
* كان يلبس لباس العامة ويخرج يتجول فى بغداد متفقدأ أمور أهلها .
* توفى فى بغداد سنة 422 هـ .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fatayatgirgaprep.yoo7.com
 
خلفاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
معهد فتيات جرجا الاعدادى :: المشرف العام-
انتقل الى: